Central Bank of Bahrain
  

مؤتمر أيوفي - البنك الدولي الثاني عشر

الكلمة الافتتاحية 

 

فندق الدبلومات مملكة البحرين

5-6 نوفمبر 2017

 

خالد حمد المدير التنفيذي للرقابة المصرفية  مصرف البحرين المركزي

 

أصحاب السعادة والفضيلة ، الضيوف الكرام،

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته و أسعد الله صباحكم.

 

أرحب بكم جميعا في البحرين في المؤتمر السنوي الثاني عشر للأيوفي والبنك الدولي.

إن التعاون مع المؤسسات العالمية مثل البنك الدولي يعتبر جزء مهم وأساسي في تعميم التمويل الإسلامي. كما إنه علامة سعيدة لهذه الصناعة وآمل أن هذا التعاون لن يستمر فقط في المستقبل ولكن أيضا يُعزز نوعياً وكمياً.

وقد تباطأ نمو صناعة التمويل الإسلامي عالميا بشكل كبير خلال  العامين الماضيين. ولعل أهم أسباب هذا الانخفاض هو تباطئ النمو الاقتصادي بسبب انخفاض أسعار النفط وزيادة الضغوط التنظيمية. وقد حان الوقت الآن لتدعيم ومعالجة أوجه القصور من أجل إعداد الصناعة لاستئناف النمو في المستقبل. وفي هذا الصدد، أود أن أطلعكم على النقاط الرئيسية التالية لكي تنظر فيها المصارف الأسلامية:

1. تقليل التركيز على مرابحة السلع. وهناك بدائل مختلفة.

2. على المؤسسات السيادية وشبه السيادية والمصارف الإسلامية إصدار المزيد من الصكوك لمعالجة النقص في أدوات السيولة.

3. استخدام عقود المشاركة، مع تطوير أدوات إدارة المخاطر المناسبة لها.

4. التوصل إلى منتجات مشروعة في التمويل الشخصي وتمويل التعليم والتمويل في مجال الرعاية الصحية، لتحل محل مرابحة السلع.

5. تطوير نموذج أعمال مستدام للخدمات المصرفية الأستثمارية الإسلامية. كما يحتاج القطاع إلى مزيد من الأندماجات ، وسيستمر فقط من يتمتع بميزة تنافسية واضحة وحجم مؤثر.

6. ولتعزيز الحوكمة والأداء، يستوجب على البنوك الأسلامية الحصول على تصنيف إئتماني .

7. على البنوك الإسلامية إطلاق حملة توعية جماهيرية على الوسائل المرئية والمطبوعة والكترونية لتعريف الجمهور بفوائد ومزايا وأساسيات التمويل الإسلامي.

8. بناء قدرات أعضاء مجلس الادارة والإدارة العليا ومسئولي الإدارات الشرعية وموظفي البنوك من خلال المؤهلات والتدريب. وينبغي إيلاء اهتمام خاص لتدريب موظفي إدارة المخاطر .

9. التعاون بشكل كامل مع هيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية والسوق المالية الإسلامية الدولية ومجلس الخدمات المالية الإسلامية، من خلال اعتماد معاييرهم، والإنتماء لعضويتهم، والمشاركة في تطوير المعايير المستقبلية لتحقيق الاستقرار وبناء القدرة على الصمود.

10. تعزيز ثقافة الإمتثال داخل البنوك الإسلامية وتعزيز السلوك الأخلاقي على جميع المستويات. وينبغي ألا تتسامح المصارف الإسلامية مع الممارسات والسلوكيات اللاأخلاقية.

واسمحوا لي أن أوضح بالتفصيل النقطة الأخيرة. هناك حاجة لخلق ثقافة امتثال قوية في البنوك الإسلامية. ففي كثير من الأحيان تعتبر وظيفة الامتثال مصدر للمصاريف الإضافية بل هي في الحقيقة مصدر لتعزيز وتحسين الربحية على المدى المتوسط والطويل . وإذا ما تفكرنا في هذه المسألة بعمق، سندرك أن الامتثال هو شرط ضروري للبقاء. والامتثال هو الأساس الذي تقوم عليه استراتيجية نمو الإيرادات في المستقبل. إن ضعف الامتثال يعني انعدام الثقة وهو الموت للأعمال المصرفية. وإن عدم الثقة من الجهة التنظيمية يعني اللوائح والقيود الصارمة على الأعمال المصرفية. ويعني انعدام الثقة من العملاء مشاكل السيولة المحتملة حيث سيسحب المودعون أموالهم. ويعني انعدام الثقة من المستثمرين انخفاض سعر السهم واحتمال الاستحواذ العدائي من المنافسين. كما إن للبنوك الإسلامية بعدا إضافيا ألا وهو الإلتزام الشرعي - الذي قد يؤدي ضعفه إلى إلحاق ضرر هائل بالبنك وقد يؤدي إلى إفلاسه.

تتغير البيئة التنظيمية عالميا ومحليا للتأكد من أن الامتثال يُعطى الأولوية التي يستحقها. وتحتاج بيئة الأعمال وثقافات الشركات في البنوك إلى تغيير أيضا. ولن يحدث ذلك حتى تضع قيادات المصارف نموذجها الخاص. وتتحمل مجالس إدارات البنوك والإدارات العليا مسؤولية خلق ثقافة السلوك الأخلاقي والامتثال، وتقدم نفسها بوصفها نموذجا يحتذى به من خلال القيام بالشيء الصحيح. ويجب أن تكون آليات الحوافز متسقة لمكافأة السلوك الأخلاقي ومعاقبة السلوك غير المرغوب فيه.

واسمحوا لي الآن أن أخبركم بإيجاز ببعض المبادرات التي نعمل عليها في مصرف البحرين المركزي. لقد أصدرنا مؤخرا تشريعات الحوكمة الشرعية للبنوك الإسلامية بعد مشاورات مفصلة وطويلة مع الصناعة وعلماء الشريعة الإسلامية. ويعد هذا النظام مَعْلَما هاما للبحرين حيث أنه سيعزز الحوكمة الشرعية والالتزام الشرعي. ويقدم التدقيق الشرعي الخارجي المستقل كمطلب إلزامي. وعلى المصارف الإسلامية الالتزام الكامل بهذه المعايير بحلول 30 يونيو 2018. كما نقوم بإعداد تشريعات شاملة وتفصيلية لإدارة المخاطر وسنضع من خلالها معالجات مناسبة لإدارة واستخدام حسابات المستثمرين ومبادئ توزيع الأرباح  وتكوين الأحتياطيات المناسبة.

أصحاب السعادة، الضيوف الكرام، أشكركم جميعا على الاستماع إلي. وآمل أن تكون هذه الكلمات مفيدة لكم . وأتمنى لكم مؤتمرا مثمرا.

 


Bahrain E governance site Bahrain 2030